Pray For Iran
Language:    عربي     English     Español     فارسی     Français     日本語     한국어     Portugues     Русский     Svenska
اليوم الثاني والعشرون

 15 يونيو 2006

السلطة القضائية، الشرطة و السجناء

نصلي اليوم كي يسود العدل والرحمة في إيران.

هنالك العديد من المنظمات الأمنية والمدارس القضائية في إيران . فرجال الشرطة والقضاء المدني يقومون بواجباتهم على أكمل وجه . وبالرغم من وجود تقارير صحفية تؤكد على وجود التعذيب ، فإن ممارسة التعذيب تعتبر ضد القانون. فشوارع إيران تعتبر آمنة إلى حد كبير ، ويقوم رجال الشرطة بجهد كبير في محاربة الجريمة. كما أن الكثير من السياح والزوار يؤكدون أنهم يشعرون بالأمان وهم في إيران أكثر من الدول الغربية.

وعلى الرغم من هذا ، فالعديد من المنظمات الأمنية وخاصة منظمة حراس الثورة ، تقوم بتطبيق مبادئ الإسلام بالقوة ، وهم لا يعاقبون أعداء الدولة، بحسب اعتقادهم، بالمحاكم المدنية بل بمحاكم الثورة الإسلامية.

إن سلطة هذه المحاكم الثورية تخولها أن تجلب أي شخص للمثول أمامها مما يثير الذعر في قلوب المواطنين . فالمتهم لا يحق له بتوكيل محامي أو اتخاذ إجراءات الحماية المتعارف عليها بحق. وقد قامت بعض المنظمات الدولية كمنظمة العفو الدولي بشجب ممارسات هذه المحاكم حيث أنها تتعارض مع القوانين المتعارف عليها والمقبولة دولياً. وهذه المحاكم بعينها هي التي اتهمت المؤمنين من خلفيات إسلامية بالارتداد.

إن إلقاء المتهمين بالسجن يعتبر من أبسط سلطات هذه المحاكم . فهي تستطيع أن تفرض الغرامات وعقوبات بتر الأطراف والجلد ، وحتى تنفيذ حكم الموت كعقوبة في حق المتهمين . وقد كان لابد من الانتظار حتى عام 2002 حتى يقوم رئيس النظام القضائي بتعليق عقوبة الرجم حتى الموت.

إن السنوات القليلة الماضية شهدت ارتفاع كبير في عدد السجناء ليصل إلى 160 ألف سجين في السجون الإيرانية ، والأوضاع في تلك السجون تعتبر بدائية ومزرية ، وقد أصيب العالم بصدمة وذهول بسبب تنفيذ عقوبة الإعدام بحق السجناء السياسيين ومتهمين قاموا بارتكاب جرائم وهم دون 18 سنة .

ولهذا دعونا نتحد مع المتشفعين في جميع أرجاء المعمورة ونصلي أن يجري العدل والحق كنهر في إيران (عاموس 5 : 24).

  • لنصل من أجل جميع القضاة والمحامين الذين يعملون في المحاكم المدنية . لنصل أن ينالوا إعلان خاص عن الحكمة الحقيقية والتي يتكلم عنها سفر الأمثال ، وأن يعملوا ما هو حق وعدل (أمثال 1 : 2 ، 3).
  • لنصل كي يعتبر النظام القضائي المدني ورجال الشرطة كفاة لتطبيق القانون في إيران وأن يتم حل المحاكم الثورية.
  • لنصل من أجل أبطال قانون الردة ، وأن يكون هناك حرية دينية .
  • لنصل من أجل جميع السجناء ، خاصة الذين ينتظرون تنفيذ عقوبة الإعدام بحقهم ، وأن يريهم الروح القدس بشكل معجزي صليب يسوع المسيح.

هل لديك أسئلة ؟

الرجاء التواصل معنا إن كان عندك أي سؤال أو مشكلة مع الموقع الإلكتروني.

للأسئلة العامة الرجاء الكتابة لنا على support@prayforiran.com

للأسئلة التقنية الرجاء الكتابة لنا على site@prayforiran.com

 

| | Login